السبت ,17 نوفمبر, 2018 م
الرئيسية لك سيدتي 'الملكة' تقود شاحنة عملاقة في ويسكونسن

'الملكة' تقود شاحنة عملاقة في ويسكونسن

4338

البلقاء اليوم - امرأة تقود شاحنة عملاقة، قد يكون أمرا عاديا للوهلة الأولى، لكن بالنسبة لميساء أبو خضير الأمر مختلف.

قبل 14 عاما انتقلت ميساء من الأراضي الفلسطينية للعيش في ولاية ويسكونسن، وهي تعيل ثلاثة أبناء.

ميساء أصبحت أول عربية مسلمة تحصل على رخصة القيادة التجارية "سي دي أل" لتعمل سائقة شاحنات في الولاية الواقعة بالشمال الأميركي، حسب تقرير لمحطة "تي أم جيه 4" التابعة شبكة "أن بي سي" الأميركية.

وتقول السيدة إنها لطالما أرادت أن تكون سائقة شاحنة. وقد تبدو هذه الرغبة غريبة إلا أن ما تحكيه ميساء يكشف سر تعلقها بهذا النوع من العمل.

وتوضح ميساء لـ "تي أم جيه 4" أن "الأمر ليس له علاقة بالمال، بل بأني أريد تحقيق حلمي". حلمها تشكل عندما كانت طفلة تعيش مع والدها الذي يعمل بنفس المهنة.




وتضيف "اعتاد والدي أن يأخذني وأشقائي في كل مرة كانت لديه رحلة عمل بالشاحنة. كبرت بين هذه الشاحنات وأحبها".

وتقول ميساء إنها عندما أخبرت والديها بأنها حصلت على رخصة قيادة الشاحنات "صعقا وتفاجئا، لكن أبي كان سعيدا لأنه يعلم مدى حبي للشاحنات.. كان فخورا".

قدوة للنساء

روبرت كاماتشو، الرجل الذي درب ميساء على قيادة الشاحنات، يقول إنها أفضل في هذا المجال من معظم زملائها الرجال.

ويوضح "للأمانة (مهارتها) أحرجت المتدربين الذكور"، وهو ما يؤكد عليه زميل لها يدعى جوردان الذي يقول إن لديه من الفتيات أربعا يود منهم أن يتخذوا ميساء قدوة.

ميساء التي تشعر بأنها "ملكة" عندما تجلس على مقعد السائق في الشاحنة مرتدية الحجاب تقول إنها تتلقى أسئلة طيلة الوقت عند توقفها بالإشارات في الشارع حول عملها، وكيف بدأته وترى في تلك الأسئلة فرصة لنشر رسالة تمكين للنساء.

وتوضح قائلة إن النساء "قد يخشين البداية لكنني أقول إذا كانت هناك نساء كثيرات يرغبن في فعل ذلك، وخاصة من الشرق الأوسط، فذلك قد يكون حافزا لهن للبدء".

لكن قيادة الشاحنات ليس كل ما تفعله ميساء لإعالة أطفالها إذ أنها تعمل في مجال التجميل وتملك رخصة حضانة أطفال وبجانب ذلك تدرس إدارة الأعمال.

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع

البلقاء اليوم بالارقام

اسرار المدينة

شخصيات المحافظة

مقالات

براعم البلقاء

هموم وقضايا