الأربعاء ,20 مارس, 2019 م
الرئيسية موقف البلقاء اليوم عبد الهادي راجي المجالي .. يكتب .. صالح عربيات " بطحني "

عبد الهادي راجي المجالي .. يكتب .. صالح عربيات " بطحني "

862

البلقاء اليوم - عبد الهادي راجي المجالي ... يكتب ... صالح عربيات " بطحني "
البلقاء اليوم ----السلط


لا نقول إلا ما يرضي الله إنا لله وإنا إليه راجعون،،،
صالح عبد الكريم عربيات رحمه الله...

كنت أظن أنني من أفضل الكتاب الذين يقاتلون دفاعا عن الهوية والأردن والعشيرة ...إلى أن جاء صالح عربيات ..أعترف لكم أنه وكما يقال بالسلطية الفصى (بطحني) وتفوق علي وغلبني ...وبقيت أطارد ما يكتب وأناكفه عبر الفيس بوك , وأذهب إليه ..إلى السلط حيث العيون تكتحل برؤية العيزرية والسلالم والطف وجلعاد وزي ..وكل شبر فيها يفيض بالحب ...أعذرني يا صالح لقد تركتك منذ أشهر حين رأيتك تتحمل أوجاع الكيماوي ..وقد استبد بك السرطان , تركتك لأني أكره أن أرى أستاذي ومعلمي في هذا الحال ...لكنك ستبقى الكاتب الذي (بطحني) وعلمني كيف ننتج من قاع الخصوصية ..مقالا مقاتلا , أنت يا بن دمي ونبضي ويا ابن الكرك والسلط وكل زاوية أردنية .. كنت الكاتب الأفضل والأنبل ..والأجمل , كنت أخي وصديقي ورفيق دربي ...والوجع حين نقطره ..في مصب القلب ...
أوجعتني ..جدا جدا جدا ...السلط ستبكي فتاها , من حقها أن تبكي على أنبل الناس وأكثرهم خلقا ...والقراء الذين أحبوك سيذرفون ربما دمعة حرى على رحيلك ...والصبايا اللواتي ..لمحن في حروفك الوجد والحب , ونثرن الجدائل على المدى مقالا سلطيا ..ووجعا أردنيا , هن الأخريات سيذرفن دمعة على صالح ...وأنا يا صديقي وأخي ورفيقي والكاتب الذي كنت أغار منه , والذي طوع الحروف على الأصابع بأفضل مما طوعت ...سأذرف ألف دمعة عليك ..وها أنا أكتب ليس من قلبي وإنما من دمعي , أكتب ويغتالني حزني ..وحرفي وأسألك بكل ما في دمي من وجع ...لماذا غادرت مبكرا يا صالح ؟ ..:لماذا يا بن دمي ودربي غادرت مبكرا ؟

عبدالهادي راجي

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع

البلقاء اليوم بالارقام

اسرار المدينة

شخصيات المحافظة

مقالات

براعم البلقاء

موقف البلقاء اليوم

هموم وقضايا