الأربعاء ,20 مارس, 2019 م
الرئيسية أخبار المدارس ادراج التربية الإعلامية لطلبة المدارس

ادراج التربية الإعلامية لطلبة المدارس

179

البلقاء اليوم - البلقاء اليوم -السلط
كشف وزیر التربیة والتعلیم والتعلیم العالي والبحث العلمي الدكتور ولید المعاني عن توجھ الوزارة لإدراج مفاھیم التربیة الإعلامیة، في حصص الأنشطة الموجھة للطلبة بالمدارس اعتبارا من العام الدراسي المقبل. في وقت أوضح فیھ أنھ تم أیضا مخاطبة الجامعات أیضا لإدراج مساق التربیة الإعلامیة كمتطلب إجباري، لكن دون تحدید موعد بدء ذلك.

وبین، أمس، ان التربیة الاعلامیة ”لن تكون مبحثا منفصلا یدرسھ طلبة المدارس، وانما ستكون في حصص النشاط المتعلقة بمبحث التربیة الوطنیة والمدنیة لصفوف: السابع والثامن والتاسع، وفي مبحث الحاسوب لطلبة العاشر، اعتبارا من بدایة العام الدراسي المقبل، ”الى ان یتم تجھیز المناھج بالصورة الصحیحة، بحیث تكون بكتابي التربیة الوطنیة والمدنیة والحاسوب وحدة، لتتحدث عن التربیة الإعلامیة ودون أن یطرأ أي زیادة في عدد الوحدات الدراسیة التي یتضمنھا الكتاب المدرسي". وأشار المعاني إلى ان الھدف من تدریس التربیة الاعلامیة او ما یطلق علیھا ”التربیة الاعلامیة والمعلوماتیة"، سواء في المدارس او الجامعات، ھو ”لاحتوائھا على مجموعة من المھارات والكفاءات، التي تمكن الأفراد من البحث عن المعلومة واستخدامھا بأمانة". كما انھا ”تجعل الأفراد قادرین على تقییم أي رسالة اعلامیة، ونقدھا سواء ایجابا او سلبا" یضیف المعاني،
والذي یوضح انھ ”مع انتشار وسائل التواصل الاجتماعي یتحتم علینا أن نمكن ونسلح مستخدمي ھذه الوسائل بالمھارات، التي تساعدھم بالحوار والنقد واحترام الخصوصیات والاخلاقیات المتعلقة بقضایا الاعلام بشكل عام". وأوضح المعاني أن التربیة الاعلامیة ”جزء من مشروع دعم الاعلام في الاردن" الذي تم تنفیذه مؤخرا من أجل تعزیز فھم وتطبیق مبادئ التربیة الاعلامیة والمعلوماتیة، لافتا الى انھ مشروع تم تطبیقھ على صعید وزارة التربیة والتعلیم مع ”الیونسكو" ومعھد الاعلام الاردني.

وبین المعاني ان الوزارة ”انشأت 8 اندیة للتربیة الاعلامیة للصفوف السابع والثامن والتاسع في عدد من المدارس الحكومیة، خلال العام 2016/ 2017 بالتعاون مع الیونسكو ومعھد الاعلام ومبادرة التعلیم الاردنیة، وقمنا بتدریب 24 معلما ومعلمة وقاموا بانشاء ھذه الاندیة التي شارك بھا 120 طالبا وطالبة". وقال ان المعلمین الـ 24" سیصبحون مدربین لمن سیقومون بتدریس مادة التربیة الاعلامیة في المدارس". وشرح اكثر ان معھد الاعلام ”اعد دلیلا ارشادیا لمساعدة المعلمین بتشكیل النوادي الاعلامیة، اضافة لمنھاج متخصص لدى الیونسكو یتعلق بأساسیات الإعلام والمعلوماتیة". كما اشار الى ان الوزارة ابتعثت عددا من كوادرھا، اضافة الى اعضاء من الھیئة التدریسیة في جامعتي آل البیت والحسین بن طلال الى الجامعة الأمیركیة ببیروت للمشاركة لمدة اسبوعین ببرنامج تدریبي، والاطلاع على التجربة اللبنانیة بتدریس منھاج الترییة الاعلامیة بالمدارس والجامعات. وأكد أن المرحلة الجدیدة التي بدأتھا الوزارة في العام 2019" تشمل التوسع بنشاطات الاندیة الثمانیة، لتشمل محافظات اكثر".

موضحا ان التوسع شمل محافظات اربد والزرقاء ومعان، وانشئت 15 نادیا إعلامیا بھذه المحافظات اضافة الى الأندیة الثمانیة التي انشئت سابقا. كما دربت الوزارة في كانون الثاني (ینایر) الماضي 30 معلما ومعلمة جددا بدورة تدریبیة بمعھد الاعلام، اضافة الى تدریب 15 مدیر مدرسة على المبادئ الاساسیة للتربیة الاعلامیة. وقال ان الوزارة خلال العام الحالي ”تسعى لتدریب 15 ما بین معلم ومدیر بكل محافظة من محافظات المملكة، اضافة لتدریب 10 اعلامیین مختصین بالمجال التكنولوجي". وتوقع المعاني ان یتم إعداد كتب التربیة الوطنیة والحاسوب التي تتضمن وحدة دراسیة خاصة بالتربیة الاعلامیة في العام 2020 ،

وبالتالي ”سیكون ھناك اعداد كافیة من المعلمین الذین تم تدریبھم بھذا الشأن خلال ھذه المدة". الى ذلك وفیما یتعلق بقرار مجلس التعلیم العالي الاخیر، بضرورة طرح مادة التربیة الاعلامیة للطلبة كمتطلب إجباري في الجامعات الأردنیة،
أوضح المعاني ان وزارة التعلیم العالي ”خاطبت الجامعات بشأن ادراج مساق التربیة الاعلامیة كمتطلب اجباري في الخطة الدراسیةعلى اعتبار السنة الاولى ھي سنة تحضیریة للطلبة".

وأضاف انھ ”لم یتم تحدید موعد تطبیقھا كمتطلب إجباري في الجامعات، وذلك بانتظار أن یتم إعداد الكوادر المؤھلة لتدریس ھذا المساق". واوضح المعاني ان الوزارة باشرت بتشكیل لجنة من وزارتي التربیة والتعلیم العالي وھیئة الاعلام ووزارة الشباب من اجل البحث في كیفیة تدریب الكوادر، والمحتوى الذي سیتم تدریبھم علیھ بما یخص التربیة الاعلامیة، ومتى سیبدأ تطبیق ھذا القرار، ”وكل ذلك سیكون من مھمة اللجنة". ولفت الى ان الجامعات لن تقدم على البدء تدریس ھذا المساق ”الا بعد التاكد من توفر الكوادر المدربة والقادرة على تدریس ھذا المساق، دون زیادة الأعباء على الطلبة.

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع

البلقاء اليوم بالارقام

اسرار المدينة

شخصيات المحافظة

مقالات

براعم البلقاء

موقف البلقاء اليوم

هموم وقضايا