الثلاثاء ,7 فبراير, 2023 م
الرئيسية اخبار السلط المتضررين من إغلاق إشارة السلالم في السلط"لا حل إلا بإعادة فتح الإشارة"

المتضررين من إغلاق إشارة السلالم في السلط"لا حل إلا بإعادة فتح الإشارة"

689

البلقاء اليوم - البلقباء اليوم -----السلط-ابتسام العطيات

اكد عدد من المتضررين من اغلاق اشارة السلالم ان لا حل الا بإعادة فتح الإشارة بعد ان اصبح اغلاقها يشكل قلقا لكثير من المواطنين في الأحياء المجاورة ولأصحاب المحال التجارية الواقعة على تلك الاشارة.

ونتيجه لذلك عقد عدد من اصحاب المحال التجارية المتضررين من إغلاق الإشارة اجتماعا في قاعة بلدية السلط الكبرى بحضور وسائل الاعلام المحلية عبروا فيه عن إستيائهم من إغلاق الإشارة الذي اعتبروا انه الحق بهم اضرارا كبيرة.

وتحدث العميد المتقاعد عبد اللطيف الخريسات بإسم المشاركين في الاجتماع وهم الدكتور مروان خريسات، خضر مخامرة، مازن قرعومه،قاهرخريسات، والمهندس خلدون ابو غنمي حيث اكد الخريسات انه يتحدث كمواطن متأثر جدا من هذا الاغلاق وقال كان الوضع سابقا مريح وكانت حل لمشكلة كاملة والامور ميسّرة ولم نجد اي اشكالات متسائلا في الوقت ذاته قائلا "ما هو المؤثر الخارجي الذي ادى لاتخاذ القرار وإغلاق الإشارة في يوم وليلة" فأصبح الوضع حسب وصفه مأساة سببت لنا ارباك مروري وازمة سير خانقة لم تكن منذ عشر سنوات إضافة إلى اثرها المباشر على قوت وأرزاق اصحاب المحال التجارية مؤكدا ان هدفنا من هذا اللقاء ايصال صوتنا للمسؤولين وبطريقة عقلانية مؤكدا في الوقت ذاته ان الغاء قرار الاغلاق هو الإجراء الصحيح لافتا أننا لجانا الى الإعلام لإيصال صوتنا أن (لاحل الا بإعادة فتح الإشارة).

وشدد الخريسات أننا كمتضررين نبحث عن حل يرضي الجميع دون الإضرار بأحد ولا نبحث عن اي مشاكل.

وطالب الخريسات رئيس بلدية السلط الكبرى ان تبقى البلديه مصرّة على تشكيل لجنه تدرس موضوع الإشارة وان تكون حيادية وتضم ممثلين عن ابناء المنطقة.

ولفت الخريسات انه تم مقابلة المحافظ بخصوص قرار إغلاق إشارة السلالم دون الوصول الى نتيجة حيث قال لهم بالحرف الواحد "موضوع الإشارة لا تحكوا فيه" حسب قول الخريسات.

عضو مجلس محافظة البلقاء سكاب العطيات والتي شاركت في الاجتماع اكدت ان مشاركتها هذه تأتي من منطلق حرصها على سلامة وحياة المواطنين لافتة انها قبل ثلاث شهور طالبت بتوسعة الجزيرة الوسطية في شارع المعارض ووضع ممرات للمشاة حفاظا على سلامة المواطنين اثناء قطع الشارع وان إغلاق الإشارة كان خطأ مما شكل خطورة اكبر على حياة المواطنين مشيرة انها راجعت محافظ البلقاء ووعد مشكورا بحل المشكلة ووضع ممرات للمشاة لتمكينهم من قطع الشارع.

مساعدة رئيس البلدية لشؤون تكنولوجيا المعلومات المهندسة خالد خليفات اشارت ان رئيس البلدية ابلغها من خلال مدير البلدية ان الوضع سيعود الى ما كان عليه سابقا.

واشارت ممثلة بلدية السلط الكبرى في لجنة السلامة العامة بمحافظة البلقاء المهندسة سلام الدبعي ان قرار إغلاق الاشارة كان تجريبي لمدة شهر وتم وضع اشارات تحذيرية بالوقوف الطولي ومنع الاصطفاف العشوائي ولم يتقيد احد واصبح الأمر في يد ادارة السير لافتة ان الشارع ولكونه شارع أشغال تم رصده من البلدية فوجدنا ان سور مديرية الزراعة واقع في حرم الشارع وانه سيتم دراسة جميع فتخات الالتفاف في وادي الشجرة.

واوضح رئيس لجنة السلامة العامة في المجلس البلدي عضو المجلس المهندس مثنى عربيات الذي حضر الاجتماع ان من اغلق الإشارة ليس بلدية السلط وان موقفنا كان واضح بأنه يجب ان يكون هناك دراسة تتضمن راي السكان ومستخدمي الطريق والمعهد المروري مؤكدا ان هدفنا كبلدية خدمة جميع الناس ومشيرا ان رئيس البلدية أكد ان الوضع سيعود الى مكان عليه سواء إعادة فتح الإشارة او الفتحات بحيث يكون تجريبي لحين الوصول الى حل جذري.

رئيس بلديه السلط الكبرى المهندس محمد الحياري ومن خلال اتصال هاتفي بحضور المجتمعين اكد للمشاركين في الاجتماع انه سيتم دراسة الفتحات الموجودة على الشارع وسيتم عقد اجتماع مع الأشغال والمعهد المروري لبحث موضوع الإشارة كذلك اشار الى انه تم رفع كتاب لمحافظ البلقاء اكد فيه بان اغلاق اشارة السلالم قد تسبب في احداث ضرر لسكان المنطقة مطالبا بالإيعاز للجنة السلامة المرورية بإعادة دراسة الموضوع وبالسرعة الممكنة.

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع

إقرأ ايضاً

بالصور .. احتراق محل للألبسة في السلط ليله امس

البلقاء اليوم ---السلط أتت النيران عل ى كامل...

البلقاء اليوم بالارقام

اسرار المدينة

سفراء .. تعيينات

البلقاء اليوم ---السلط تترقب أوساط أردنية تعيين وزيرين سابقين كسفراء في وزارة الخارجية، فيما...

شخصيات المحافظة

مقالات

براعم البلقاء

هموم وقضايا