الثلاثاء ,23 يوليو, 2019 م
الرئيسية أخبار البلقاء بحسب "بيروت اوبزرفور"الخزاعي للنسور:اقدم لكم إستقالتنا آسفين على كل لحظة مررنا بها في ظل سياسة لا نتشرف بالإنتماء اليها

بحسب "بيروت اوبزرفور"الخزاعي للنسور:اقدم لكم إستقالتنا آسفين على كل لحظة مررنا بها في ظل سياسة لا نتشرف بالإنتماء اليها

914

البلقاء اليوم -   imgid4869 صحيفة البلقاء اليوم الالكترونية- نشر موقع بيروت اوبزرفر نص استقالة السيد يزيد الراشد الخزاعي من رئاسة الوزراء حيث وجه رسالة للدكتور عبد الله النسور رئيس الوزراء الأردني بتاريخ 25 مارس 2014م مشيراً إلى فساد الارادة السياسية في الاردن وقد منعت السلطات الأردنية نشر خطاب الإستقالة في كافة وسائل الإعلام الأردنية للتغطية على ما يحدث من فساد في الأردن حيث تفرد بيروت اوبزرفر بنشر نص الرسالة: بسم الله الرحمن الرحيم” الدكتور عبد الله النسور المحترم/ رئيس وزراء الحكومة الأردنية. السلام على من اتبع الهدى. في ضوء سني العمل في رئاسة الوزراء الأردنية وما لمسناه فيها من شللية مقيتة، وما رأيناه من مكافأة للمسيء الخامل المفرغ ومن محاربة للمبدع المبتكر والمنتمي المتميز، ومن لحظات شهدنا فيها أيضاً ممارسات ... يندى لها الجبين من قيام أصحاب القرار المعروفين في رئاسة الوزراء بالتنطط ببراعة مستخدمين لسانهم المرقط ككفاءة أولى لا غير فضلا عن سياسة الشلل التي زرعت لتوطين مفاهيم الولاء للمسؤول لا للوطن كسنة حميدة في الوظيفة العامة داخل أروقة رئاسة الوزراء، بالإضافة لتقاضيهم وعلى رؤوس الأشهاد آلافاً من الدنانير وإمتيازات منحت بلا حسيب أو رقيب ودون وجه حق في حين تم غض الطرف عن كل الممارسات والجرائم الوظيفية التي ارتكبها أصحاب القرار في رئاسة وزرائكم ضد نخب وكفاءات رئاسة الوزراء وهم ينعمون برفاه المنصب الملوث بجرائمهم وحرقهم للنخب الشريفة التي لم تنتفع مثلهم بمبالغ بالآلاف من خزينة الدولة دون وجه حق والمضحك المحزن أنهم ينعمون ما بعد الخدمة أيضا بإمتيازاتهم المالية والطبطبة عليهم دون العدالة في التحري عن ما حدث من حرق للكفاءات في رئاسة الوزراء التي حول موظفيها كعبيد للمسؤول دون شفافية أو إحترام للكفاءة الأردنية ولم نكن يوماً بحمد الله عبيداً ولا تابعين إلا لله عزوجل فبدلاً من الخطابية المجلجلة والمناداة بتحقيق الشفافية الحكومية ومحاربة الفساد وبدلاً من الظهور الإعلامي الأنيق والمنمق فالأولى هو إصلاح العبث الشللي المقيت والإستنزاف المالي الصارخ للمسؤولين الحكوميين وفسادهم في البيت الحكومي ورأسه في رئاسة الوزراء! رأينا ما رأيناه في رئاسة الوزراء التي ترأسونها حالياً وكوفحنا بأرخص وأقذر الأساليب ومعنا قطار من الشرفاء مازالوا في رئاستكم يلتزمون الصمت وما زادنا ذلك إلا صلابة وتصميم وقوة ويعلم زملائنا الشرفاء من موظفي رئاسة الوزراء ما جرى ويجري للآن من عبودية للموظفين وتطبيق سياسات الإرهاب الفكري والتعسفي والتبعية العمياء بلا إحترام للرأي أو العلم أو التميز أو الثقافة أو حتى التطوير الوظيفي وهذه السياسات المطبقة للأسف ما هي إلا قاعدة الارادة السياسية الحالية في مسح الشخصية والهوية المنتمية للأردن وخلق شخصيات كرتونية قزمية بلا موروث وطني أو حتى جزء من تراث يعكس الشخصية الأردنية الخلاقة بما يليق بنخب وكفاءات الوطن المسلوب! اقدم لكم إستقالتنا يا رئيس الوزراء من رئاسة الوزراء آسفين على كل لحظة مررنا بها في ظل سياسة لا نتشرف بالإنتماء اليها لأن إنتمائنا هو للأردن الجديد الحر لا لمفاهيم الشللية والمحاصصة في إقتطاع كعكة المناصب الحكومية التي يعبث ويمرح بها مسؤولين مفرغين تم صنعهم في غفلة من زمن أردني رديء لينعموا بمقدرات الأردن وموارده فعين الرضا عن كل عيب كليلة يا عبد الله النسور! تقديرنا وسلامنا الخاص لكل الأخوة الزملاء الشرفاء العاملين في رئاسة الوزراء. التوقيع: الإسم: يزيد حسان راشد الخزاعي التاريخ: 25 مارس 2014م (هذا ولم يتسن يصدر اي تصريح من السيد الخزاعي يؤكد فيه ما ورد على لسانه)




التعليقات حالياً متوقفة من الموقع

إقرأ ايضاً

تفاصيل وفاة طفل " دهسا " على شارع الستين / السلط

البلقاء اليوم ---السلط توفي طفل يبلغ من العمر...

البلقاء اليوم بالارقام

اسرار المدينة

شخصيات المحافظة

مقالات

موقف البلقاء اليوم

هموم وقضايا