الثلاثاء ,18 مايو, 2021 م
الرئيسية أخبار متنوعة بيان هام من عشائر " الثوابية " ردا على تصريحات الصهيوني " كوهين "

بيان هام من عشائر " الثوابية " ردا على تصريحات الصهيوني " كوهين "

631

البلقاء اليوم - بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن عشائر الثوابية
اليوم : الخميس
الموافق : ٣٠/٤/٢٠٢١
١٨ رمضان ١٤٤٢ هـ

قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا بِطَانَةً مِنْ دُونِكُمْ لَا يَأْلُونَكُمْ خَبَالًا وَدُّوا مَا عَنِتُّمْ قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاءُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الْآيَاتِ إِنْ كُنْتُمْ تَعْقِلُونَ ۝

وقال تعالى:
(أُولَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وَسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ)

رداً على قزم الشاشات المدعو إيدي كوهين الذي قال عبر تغريدته : ( وزير أعلام ملك الأردن يعترف بان مملكته لا تملك فشكة كي تطلقها على المحتل الصهيوني ، زمان قلتلكم نقدر نحتل الأردن بساعتين لكن البعض زعل . اما بعد هذه التصريح بربع ساعة نقدر احتلاله بنوقف في سوبر ماركت الثوابية في العدسية نشرب عرق سوس والباقي مشوار طريق )

ايدي كوهين،،، أيها الجاهل بنا
نحن لسنا ضعاف أيها الكائن الحقير، لنسمح أن تقف قدماك أرض العدسية وقوفاً فقط حتى نتركك تحتسي فيها عرق السوس. وبما أنه وصل بك المقام لتذكرنا بالإسم فوجب علينا أن نذّكرك بنا، من هم الثوابية؟
فنحن الملك... ونحن الجيش.. ونحن الشعب... ونحن الوطن، إذا لزم الأمر.
فوالله وتالله وبالله لن تستطيع أقدامكم النجسه ولا أنفاسكم القذره أن تطأ شبر واحد من ثرى الاردن والعدسية التي ذكرت ولو حاربنكم أخوات الرجال فقط.
فأما بنسبة للعرق السوس الذي تطمع أن تشربه ابشر إنك ستشرب ولكن سماً زعافا ، وستشرب كدراً وطيناً لتكون آخر ما تتمنوه قبل موتكم بسواعد (صبيان الجعافرة) ليوث عشائر الثوابية الذين ستجدهم قبل الجيش والشعب الأردني .

وأعلم أن عشائر الثوابية كنا وما زلنا ناذرين أنفسنا منذ الأزل للدفاع عن كل شبر من أرضنا و أراضي المسلمين كافة التي لن نتوانى بالدفاع عنها حينما ينادي المنادي .

يا أبن اليهودية فلا تَعجل علينا وَانظرنا نُخبرك اليقينا
مستنكرين ما صرح به وزير إعلام حكومتنا الأهوج الذي أكد لنا عمق خذلانه للشعب وأكدتم ذلك. بالتصريحات التي جعلت من أقزام الأرض بالتطاول على الوطن والشعب من خلال شاشات هي أكبر قدراتهم وأعظمها ، فنحن نطالب وبكل ما أوتينا من قوة بأقالة الحكومة ولن يكفينا وزير أعلامها الركيك سياساً وفكرياً وإعلامياً .

فأما بنسبة لأرواحنا فهي رهن الوطن في كل زمان ومكان منذ القدم ، كما نؤكد بأننا قدمنا شهدائنا في ( حرب الكرامة ) يوم النصر العظيم الذي أعاد الفئران الى جحورها ونحن لم نرضى بعد على ما قدمنا ولن يرضينا حتى نفنا جميعاً من أجل الوطن .
إخسأ أيها الجرذ أنت وكل من يظن أننا سننسى مقدساتنا وأرض فلسطين الحبيبة وعيوننا ترحل اليها كل صباح ومساء من على أطلال جبال العدسية الشامخة ننتظر وعد الله لنشفي صدورنا منكم .

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع

إقرأ ايضاً

العثور على توابيت حجرية ونقوش اثرية اسفل منزل في اربد

البلقاء اليوم --السلط عثر مساء أمس الاربعاء،...

البلقاء اليوم بالارقام

اسرار المدينة

شخصيات المحافظة

مقالات

براعم البلقاء

هموم وقضايا